ثورة لانهاء عقود الاحتلال السعودي الصهيوني لليمن

ثورة لانهاء عقود  الاحتلال السعودي الصهيوني لليمن
الخميس ٢٣ يونيو ٢٠١١ - ١٠:٣٦ بتوقيت غرينتش

سانت لويس(العالم)- 23/06/2011- اعتبرت حركة خلاص اليمنية ان اليمن امام لحظة تاريخية وفي موقف حرج وامام خيارات صعبة، مشيرة الى ان ما يجري في اليمن هو ثورة لانهاء عقود من الاحتلال الاحمري السعودي الصهيوني.

وقال المتحدث الرسمي لحركة خلاص اليمنية اسكندر شاهر في تصريح خاص لقناة العالم الاخبارية الخميس: هناك اليوم ثورة في اليمن والكل امام لحظة تاريخية لن تتكرر ولطالما انتظرها اليمنيون، معتبرا ان الشباب استلموا زمام المبادرة وطالبوا باسقاط النظام، ثم تبعهم بعد ذلك ما يسمى بالمعارضة، المتمثلة باللقاء المشترك الذي هو جزء لا يتجزأ من النظام السابق فضلا عن كونه موظفا عند الرياض ويستلم اعضاءه رواتب شهرية منها.

واضاف شاهر: اليمن في لحظة تحول نادرة الحدوث، واليمنيون امام خيارات صعبة، بين وصاية خارجية وضعف محلي، مؤكدا ان الشعب اليمني ليس مع ما يقوله الاميركان والسعوديون الذين لهم اجندة خاصة في اليمن.

واشار الى ان الواقع يؤكد ان اليمن يرزح تحت الاحتلال السعودي منذ اكثر من 33 سنة اي مع بداية حكم الرئيس علي عبد الله صالح حيث يستلم اداراته ومشايخه ورموزه رواتب من الرياض وكلهم موظفون عند استخبارتها، معتبرا ان هؤلاء لا يستطيعون القيام بثورة.

واوضح شاهر ان الثوار في ساحات التغيير والحرية بينوا للعالم كله بان هناك شعبا يمنيا يرزح تحت الاحتلال المحلي اليمني الاحمري الحاشدي (الاحمر وحاشد عشيرة وقبيلة الرئيس صالح) السنحاني السعودي الاميركي الصهيوني، وارادوا في لحظة تاريخية ان يقلبوا كل شيء عبر محاكاة تجربتي الثورتين في تونس ومصر رغم الاختلافات الموجودة بينها.

وحذر المتحدث الرسمي لحركة خلاص اليمنية اسكندر شاهر من ان اليمن امام مؤامرة خطيرة وكبيرة ضد الثورة، مؤكدا ان الشعب اليمني الذي قدم كل هذه التضحيات قادر على الاستمرار والمواصلة حتى الانتصار.
MKH-23-17:06
?

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة