بعوضة "النيل" القاتلة تحصد المزيد من الضحايا في أوروبا

 بعوضة
الأربعاء ٢٢ أغسطس ٢٠١٨ - ٠٢:٥١ بتوقيت غرينتش

تسبب فيروس "النيل الغربي" القاتل في حصد المزيد من الضحايا في أوروبا خلال الآونة الأخيرة، وسط تحذيرات من انتشار البعوضة بشكل واسع، بالنظر إلى انتعاشها خلال فصل الصيف.

العالم - منوعات 

وكانت منظمة الصحة العالمية قد حذرت في وقت سابق، من الفيروس الذي ينتقل عبر بعوضة "كوليس موديستوس"، وسجلت إيطاليا 3 وفيات؛ بسبب العدوى خلال الأيام الأخيرة.

وأصيب 401 بالعدوى خلال العام الماضي في بلدان الاتحاد الأوروبي، وسجلت 22 حالة وفاة في المنطقة؛ من جراء انتقال الفيروس.

ولا تظهر أي أعراض على من يصاب بالفيروس في العادة، لكن انتقال العدوى يؤدي أحياناً إلى بروز أعراض شبيهة بنزلة البرد.

كما أنه يتطور في بعض الأحيان إلى متاعب صحية أكبر، وفي بعض الحالات الخطيرة، تتحول العدوى إلى أورام وحمى، كما تؤدي إلى حصول انتفاخ قاتل في الدماغ أو التهاب السحايا.

وتؤكد التقارير أن الأشخاص الأصحاء يستطيعون التعافي بسهولة من العدوى، لكن كبار السن ومن يعانون ضعفاً في جهاز المناعة، يواجهون خطراً حقيقياً عند الإصابة.

إلى هذا، جددت منظمة الصحة التنويه إلى أن العدوى من البعوضة القاتلة زادت في 2018؛ بسبب ارتفاع درجة الحرارة والطقس الجاف، وتم تسجيل أعلى نسب الإصابة الأوروبية في صربيا وإيطاليا واليونان وهنغاريا ورومانيا.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف