أعداد كبيرة من المستوطنين تقتحم باحات "الأقصى"

 أعداد كبيرة من المستوطنين تقتحم باحات
الأربعاء ٢٢ سبتمبر ٢٠٢١ - ٠٧:٤٠ بتوقيت غرينتش

اقتحمت أعداد كبيرة من المستوطنون، صباح اليوم الأربعاء، يتقدمهم قائد لواء شرطة الاحتلال بمدينة القدس المحتلة، باحات المسجد الأقصى، في ثاني أيام ما يسمى بـ "عيد العُرش" اليهودي.

العالم - الاحتلال

وذكر موقع "القسطل" المقدسي، أن أعداداً كبيرة من المستوطنين، اقتحمت المسجد الأقصى، بمجموعات، منذ ساعات الصباح الباكر.

وأشار إلى أن من بين المقتحمين قائد لواء شرطة الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة، وعدد من ضباط الشرطة.

وأضاف الموقع، أن عمليات الاقتحام ما تزال مستمرة من خلال باب المغاربة، وسط انتشار كثيف لشرطة الاحتلال في الساحات وعلى بوابات المسجد.

وبيّن أن المستوطنين تجوّلوا في باحاته، وسط تلقّيهم شروحات توراتية حول "الهيكل" المزعوم.

وكثّف المستوطنون من اقتحاماتهم، بذريعة الأعياد اليهودية، فيما ضيّقت على المقدسيين والفلسطينيين من الداخل المحتل زيارة المسجد الأقصى.

وتسمح شرطة الاحتلال للمستوطنين اليهود باقتحام "الأقصى" على فترتين؛ صباحية ومسائية تستمر عدة ساعات.

ويتعرض المسجد الأقصى لاقتحامات إسرائيلية مستمرة من المستوطنين وشرطة الاحتلال، ومحاولات لمنع إعماره، فضلًا عن فرض قيود مشددة على رواده.

ومنذ احتلال مدينة القدس عام 1967، تسيطر سلطات الاحتلال على مفاتيح باب المغاربة، ومن خلاله تنفذ الاقتحامات اليومية للمستوطنين وقوات الاحتلال.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف