تونس: ثلاثي الحكم يهتز

تونس: ثلاثي الحكم يهتز
الثلاثاء ٠٥ فبراير ٢٠١٣ - ٠٤:٥٥ بتوقيت غرينتش

لوّح حزب المؤتمر من أجل الجمهورية الشريك في الائتلاف الحاكم في تونس الذي تقوده حركة النهضة الإسلامية بالانسحاب من الحكومة ما لم تغير النهضة وزيري الخارجية رفيق عبد السلام والعدل نور الدين البحيري خلال أسبوع بتهمة ضعف إداءهما .

وقال محمد عبو الأمين العام للحزب خلال مؤتمر صحافي عقده في أعقاب أعمال المجلس الوطني الاستثنائي لحزبه، إنه لا يستبعد أيضا ً إستقالة الرئيس المؤقت منصف المرزوقي من رئاسة البلاد إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق يرضي جميع الأطراف ،والتوقيع على وثيقة تحدد عمل حكومة حمادي الجبالي، تتضمن نقاط أبرزها 'إنشاء لجنة داخل رئاسة الحكومة تتشكل من ممثلي الأحزاب المكونة للائتلاف تختص بالتشاور في القرارات السياسية والإقتصادية الهامة قبل إتخاذها والتسميات في المناصب العليا بما يفعل المشاركة في الحكم، و تحييد الإدارة، وفتح ملفات الفساد ، وتطوير آليات مكافحته ، وحماية القدرة الشرائية للمواطنين ومواجهة المحتكرين والمهربين، وتسريع  التنمية الجهوية وفرض سلطة القانون على الجميع دون تمييز و عدم التدخل في القضاء'، و'إبعاد رموز النظام السابق من مراكز القرار، وعدم رهن مستقبل البلاد في السياسات الاقتصادية والاجتماعية بأي اتفاقيات مجحفة'.
المراقبون رأوا أن تهديد حزب المؤتمر يعكس عمق الأزمة السياسية في تونس التي قد تؤدي  لفرط عقد الائتلاف الحاكم الذي تقوده حركة النهضة الإسلامية.
 

تصنيف :

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة