الأعلى
الأربعاء 26 نوفمبر 2014
موبايل البث المباشر

مصرع "شاكر وهيب" قاتل السواق السوريين في الانبار+فيديو

المدعو شاكر وهيب
بغداد-02-01-2014- الى اين وصلت عملية الانبار للجيش والقوات الامنية العراقية ؟ ، هل انسحب الجيش العراقي من المحافظة الى غير رجعة ؟ ، هل تمكن الجيش من طرد الجماعات المسلحة التابعة للقاعدة من الانبار؟ ، ماذا عن انباء انتشار القاعدة في الفلوجة بعد انسحاب القوات العراقية منها ؟ ، وماذا عن انباء قتل المسلح الذي انتشر فيديو حول قيامه بقتل ثلاثة سائقي شاحنات سوريين بعد مساءلتهم عن مذهبهم؟ ......

وقال مراسلنا في العراق الزميل وسام التميمي في نشرة الاخبار قبل قليل : صباح هذا اليوم كانت هناك تأكيدات من قائد شرطة محافظة الانبار اللواء هادي ارزيج اكد ان الوضع مسيطر عليه في المحافظة اليوم ، بعد اشتباكات عنيفة شهدتها امس بعض اجزاء محافظة الانبار، وخاصة في قضاء الفلوجة مع الجماعات المسلحة التي انتشرت بشكل واضح فيها بعد انسحاب الجيش.

واضاف  مراسلنا : هناك انباء ليست مؤكدة حتى اللحظة عن مقتل شاكر وهيب المعروف بقتل السواق السوريين  الثلاثة على الطريق الدولي بين بغداد وسوريا وعمان.

واوضح : ان هناك معلومات تفيد بأن العشائر في المحافظة كان لها دور كبير وواسع في تشكيل افواج من ابناء العشائر لمقاتلة التنظيمات المسلحة.

وتابع مراسلنا : كذلك كانت هناك يوم امس تظاهرات حاشدة من قبل ابناء العشائر واهالي المحافظة في قضاء الفلوجة ومحافظة الانبار للمطالبة بعودة الجيش العراقي لفرض السيطرة والامن في المحافظة.

وبين : كذلك هناك تأكيدات من قبل عشائر البوعلوان وهي عشيرة النائب احمد العلواني انها شكلت افواجا  لمقاتلة تنظيم داعش والجماعات الارهابية والقاعدة التي سيطرت على بعض مراكز الشرطة والمراكز المحلية في محافظة الانبار.

واكد مراسلنا ان هناك تأكيدات وبيان واضح من قبل الشيخ احمد ابوريشة رئيس مؤتمر صحوات الانبار الذي اكد ان الانبار اليوم تعيش على مفترق طرق ، وان على الانبار واهاليها ان يختاروا اما محاربة القاعدة ، او عودة القاعدة الى المحافظة وقتل الشيوخ والمدنيين.

واشار الى ان الشيخ ابوريشة اكد انه سعيد وفرح بعودة هذه التنظيمات لانه سيكون له رد قاس في مواجهتها.

وتابع مراسلنا : كما ان هناك تأكيدات من رئيس الوزراء نوري المالكي بأن الجيش سوف يعود، ولن ينسحب من المحافظة ، وربما تكون هناك تعزيزات من قبل القوات الامنية في المحافظة لمواجهة المسلحين.

واشار الى ان هناك تأكيدات من قبل المحافظة احمد الدليمي ان الامن لا يمكن السيطرة عليه في الانبار الا بوجود الجيش العراقي.
MKH-2-10:40

التعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟