منظمة:غارات التحالف تسببت بمقتلِ 1787 مدنياً بالعراق وسوريا+فيديو

الخميس ١٠ نوفمبر ٢٠١٦ - ٠٥:٣٥ بتوقيت غرينتش

اعترفت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون بقتلِ 119 مدنياً واصابة آخرين بجروحٍ في الغارات الاميركية التي تشنها في سوريا والعراق، فيما تؤكد منظمة ايروورز الحقوقية في بريطانيا أن غارات التحالف هذِه تسببت بمقتلِ 1787 مدنياً منذ بدئها في آب/اغسطس 2014.

ولا تعترف الولايات المتحدة بسقوط ضحايا مدنيين في غاراتها الجوية المزعومة ضد "داعش" في سوريا والعراق الا بعد تحقيقات مطولة، واخر حصيلة اعترفت بها القيادة المركزية الاميركية (سنتكوم) هي مقتل 64 مدنيا واصابة 8 في 14 غارة جوية أمريكية في الفترة بين 20 من نوفمبر تشرين الثاني عام 2015 و 10 سبتمبر أيلول عام 2016.

وقالت القيادة المركزية الاميركية حسب زعمها ان الغارات المسؤولة عن هذه الخسائر نفذت في ظل الاحترام التام لقوانين الحرب ومع اتخاذ اجراءات وقائية لتفادي سقوط مدنيين، ما يعني انه لن تكون هناك ضرورة لاجراء مزيد من التحقيقات.

وقال احد المتحدثين باسم القيادة المركزية الاميركية إن أحدث كشف للضحايا لم يشمل تحقيقا في غارة جوية للتحالف الاميركي في منتصف يوليو تموز قرب منبج في سوريا والتي تقول المصادر إن عشرات المدنيين قتلوا فيها.

وزارة الدفاع الأميركية التي تحاول ايضا التقليل من عدد ضحايا الغارات الاميركية اعلنت ان القصف الاميركي اوقع 119 قتيلا مدنيا و 37 مصابا في سوريا والعراق منذ بدء الغارات الجوية في آب/اغسطس عام 2014.

وبين تناقض الإعترافات الأميركية يؤكد تقيرير لمنظمة العفو الدولية ان غرات التحاف في سوريا لوحدها اوقعت 300 قتيل مدني على الأقل لكن منظمة ايروورز التي تتخذ من العاصمة البريطانية عاصمة لها تؤكد ان غارات التحالف في سوريا والعراق تسببت بالواقع بمقتل 1787 مدنيا منذ بدأها عام 2014 .

110-

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة