كيري: رفض الكونغرس للاتفاق النووي خطير جدا

كيري: رفض الكونغرس للاتفاق النووي خطير جدا
الإثنين ٠٦ نوفمبر ٢٠١٧ - ٠٧:١٠ بتوقيت غرينتش

اعتبر وزير الخارجية الأميركي السابق، جون كيري، اليوم الإثنين، أن رفض الكونغرس للاتفاق النووي مع إيران سيكون أمرا "خطيرا للغاية"، وذلك بعدما ساهم في التوصل إليه في العام 2015 أثناء توليه حقيبة الخارجية.

العالم - الأميركيتان

يذكر أن الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، كان قد رفض الشهر الفائت الإقرار بالتزام إيران تنفيذ الاتفاق النووي، لكنه لم يقرر إلغاءه بل طلب من الكونغرس معالجه نقاط الضعف فيه.

وقال كيري أمام مركز الأبحاث "شاتام هاوس" في لندن، إن القرار "تم اتخاذه بدون الالتفات لأي حقيقة على الإطلاق" منتقدا إحالة الملف إلى الكونغرس.

وتابع "لقد تم تمريره إلى الكونغرس مع تعليمات: أصلحوه يا سادة".

وتساءل كيري "كيف للكونغرس الأميركي الذي لم يكن جزءا من المفاوضات، وغير المخول أن يكون جزءا من المفاوضات، أن يصلح اتفاقا نافذا".

وقال كيري "للأسف، ما قام به الرئيس ترامب بتحركه ضد الاتفاق يعني أنه قام بخطوة سيئة في شكل يتم تفسير أي خطوة يقوم بها الكونغرس على أنها عمل لتقويض الاتفاق بشكل غير مباشر".

واعتبر كيري أن تحرك الكونغرس بشكل أحادي لتعديل الاتفاق ينطوي على "خطر كبير"، ويقلل من قدرة إيران على المناورة و"يخلق دوامة تصبح خطيرة بشكل استثنائي".

وتابع "في التعامل مع الأسلحة النووية، سيكون خطأ هائلا وتاريخيا أن نسمح لأي نهج سياسي بتمزيق اتفاق يمنع بلدا ما من السعي لامتلاك سلاح نووي" حسب قوله.

وأعلنت إيران مرارا وعلى لسان كبار مسؤوليها أن الهدف من برنامجها النووي الاستخدام السلمي للطاقة النووية وأكدت تقارير سرّية للوكالة الدولية للطاقة الذرية،  أن إيران التزمت بالاتفاق النووي الذي أبرمته عام 2015 مع السداسية الدولية.

المصدر: وكالات

216

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة