الجيش الليبي: تسليم الرائد الورفلي للجنايات الدولية غير وارد

الجيش الليبي: تسليم الرائد الورفلي للجنايات الدولية غير وارد
الجمعة ٠٩ فبراير ٢٠١٨ - ٠٧:٢٥ بتوقيت غرينتش

أعلن الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الليبية، العميد أحمد المسماري، أن الشرطة العسكرية أطلقت سراح الرائد محمود الورفلي بكفالة، مشيرا إلى أن تسليمه إلى محكمة الجنايات الدولية أمر غير وارد.

العالم-ليبيا

 وقال المسماري خلال برنامج حوار على قناة فرانس 24 العربية ليل الخميس 8 شباط/ فبراير: إن آمر محاور القوات الخاصة الصاعقة رائد محمود الورفلي، لديه قضايا سابقة، لافتا إلى أن إدارة الشرطة العسكرية أخلت سبيله، ليلة البارحة بكفالة، فتسليم الورفلي إلى محكمة الجنايات الدولية غير وارد و نحن لدينا قوانينا حازمة، ونطمئن المجتمع الدولي، بأننا لن نتهاون في تطبيقه على من يخالفون القانون.

وأوضح الناطق الرسمي باسم القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية "عن سعادته باعترافات المسؤولين الفرنسيين، والذين اعترفوا بأخطائهم التي ارتكبوها في ليبيا خلال ثورة السابع عشر من فبراير"، موضحا "أننا ننتظر الخطوات المقبلة من السلطات الفرنسية بعد الاعتراف بالأخطاء".

وأشار المسماري خلال لقائه أن "تحرير مدينتي طرابلس ودرنة الواقعتين تحت سيطرة المليشيات والجماعات الإرهابية، نحن لا نريد الدخول الى المدينتين كمقاتلين ونحن نسعى لتجنيبهما شر القتال، بشرط تسليم عناصر الجماعات الإرهابية المطلوبين في قضايا اغتيال وجرائم ضد أبناء الشعب الليبي".

وأشار المسماري إلى أن "معاركنا في الجنوب الليبي فرضت علينا فرضا، بسبب تحشيد الجماعات الإرهابية هناك، ومحاولتهم السيطرة على الحقول النفطية، منوهاً إلى أن "ليبيا لها خط حدودي طويل وداعش ينشط في محيط الحقول النفطية".

ووجه المسماري خلال البرنامج رسالة إلى "المبعوث الأممي غسان سلامة، عن عدم إمكانية إجراء انتخابات في البلاد خلال هذه الفترة الصعبة، خاصة وأنه إلى الآن لم يصدر قانون للانتخابات".

وكان الرائد محمود الورفلي، من القوات الخاصة الصاعقة، قد أعلن أنه قد سـلم نفسه لإدارة الشرطة العسكرية والسجون بمدينة المرج شرق البلاد، مشيراً إلى أن تعليمات من القائد العام للجيش الليبي المشير خليفة حفتر، أمر بإيقافه والتحقيق معه.

113

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة