بالفيديو؛ الاتفاق النووي بين تعنت اميركا وتأكيد ايراني على استمراره

الأحد ١١ فبراير ٢٠١٨ - ٠٥:٢٠ بتوقيت غرينتش

قال الرئيس الايراني حسن روحاني إن الادارة الاميركية سترتكب خطأً استراتيجياً جسيماً إذا قررت الخروج من الاتفاق النووي. وفي كلمة ألقاها أثناء استقبال السفراء الاجانب في طهران، قال إن بلاده يمكنها الإسهام في حل الكثير من القضايا اذا تم تنفيذ بنود الاتفاق النووي بشكل كامل، مشيراً الى أن الاتفاق يصب في مصلحة العالم. 

العالم - ايران

الاتفاق النووي مصيره والاستمرار فيه من عدمه مازال يشكل الهاجس الاهم بالنسبة للاطراف الموقعة عليه في ظل تعنت الرئيس الاميركي دونالد ترامب وموقفه السلبي من الاتفاق 

ورغم فشل الاخير في النيل من الاتفاق حتى الان الا انه لم يفوت أي فرصة للاجهاض على الاتفاق ان استطاع 

الرئيس الايراني حسن روحاني وخلال كلمة اثناء استقبال السفراء الاجانب في طهران اشار الى أنّ الاتفاقَ النووي ان طبق بكامل بنوده سيصب في مصلحة العالم ويساهم في علاقات اقتصادية اقوى وامن اكثر وتعاون اكبر في حل المشاكل الدولية والاقليمية

الموقف الايراني لم يخلو من التلويح بمكانة وتأثير طهران في المنطقة عندما يؤكد روحاني ان التزام كافة الاطراف خاصة الولايات المتحدة بالاتفاق النووي وتنفيذ بنوده سيعني بالمقابل جهوزية ايران للدخول في حوار لحل القضايا المعقدة الاخرى

جهوزية يمكن فهمها في ظل دور ايران المحوري في مكافحة الارهاب في المنطقة والعمل على استتباب الامن فيها.

لكن هذا لم يمنع ايران من اعلان صريح حول خياراتها حال خروج واشنطن من الاتفاق النووي خيارات متعددة قد يكون بينها موضوع تخصيب اليورانيوم والسماح بزيارة منشاتها النووية.

فيما اشار وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف الى ان الاتفاق النووي ليس كل ما كانت تطمح اليه ايران وكذلك ليس كل ما كانت تريده واشنطن بل كان يمكن التوصل اليه.

وعلى ان تصل الرسالة الى الادارة الاميركية سيكون على ترامب البت في الاتفاق النووي في الرابع عشر من آذار المقبل حيث تنهي مهلة ترامب لادخال تعديلات على الاتفاق لبقاء واشنطن في الاتفاق من عدمه /مهلة يراه متابعون انها تستهدف بالدرجة الاولى حلفاء واشنطن الاوروبيين للاختيار بين الالتزام بالاتفاق النووي او التخلي عنه في ظل الضغوط والاغراءات الاميركية .

103-2

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة