بروجردي: يجب تحديد اطر جديدة للتعاون الاقتصادي ضد واشنطن

بروجردي: يجب تحديد اطر جديدة للتعاون الاقتصادي ضد واشنطن
الإثنين ٠٥ مارس ٢٠١٨ - ٠٦:٤١ بتوقيت غرينتش

قال رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي، انه ينبغي على ايران وروسيا والصين ان تعمد الى تعزيزالعلاقات الثنائية ومتعددة الاطراف مع الدول الاخرى مثل الهند وباكستان وتركيا، لوضع اطر جديدة للتعاون الاقتصادي في مواجهة سياسات امريكا السقيمة.

العالم - ايران

جاء ذلك خلال كلمة بروجردي اليوم الاثنين بملتقى ساراتوف الاقتصادي، والذي استضافته روسيا تحت عنوان 'مستقبل المناطق.. تطوير اواصر التعاون'.

واكد رئيس اللجنة النيابية للامن القومي والسياسة الخارجية في ايران، ان سياسات ترامب غيرالمنطقية والتي اثارت اعتراض حلفاء امريكا الاوروبيين ايضا، تستدعي اقامة هذا النوع من التعاون.

واشار بروجردي الى العلاقات بين ايران وروسيا، مؤكدا انها تعود الى اكثر من 500 عام وقد اخذت طابعا جديدا خلال السنوات الاخيرة وشهدت نموا من حيث الكم والكيف وبما يشمل كافة المجالات ذات الاهتمام المشترك. 

وتابع القول، ان العلاقات الثنائية بين طهران وموسكو وفي ضوء رغبة رئيسي البلدين في تنمية هذه العلاقات، تمرّ اليوم باعلى مستوياتها، واثمرت عنها نتائج في سياق الاستقرار والامن الاقليمي والدولي.

ولفت المسؤول الايراني الى ان طهران وموسكو تواجهان تحديات وتهديدات مشتركة تفرض على البلدين تعزيز التعاون والتقارب الثنائي لمواجهة هذه التحديات.

وفي هذا الاطار، اشار بروجردي الى عمليات تهريب المخدرات التي تنطلق من افغانستان والتي شهدت نموا بنسبة 40 بالمئة في مرحلة مابعد طالبان وتواجد امريكا في هذا البلد، وايضا ظاهرة الارهاب التي يستغلها الغرب كأداة لشن هجوم على بلد ما او توجيه الاتهام الى البلدان وزعزعة الاستقرار فيها، (كما هو الحال بالنسبة لداعش في سوريا)، وايضا المواقف احادية الجانب التي تتخذها امريكا والحظر الغربي ضد ايران وروسيا بهدف السيطرة وفرض العزلة على هذين البلدين، وفرضية امريكا النووية الجديدة والخطيرة جدا لكونها تسير باتجاه اتاحة امكانية استخدام السلاح النووي في المواجهات.

ونوه رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي ان التعاون بين ايران وروسيا بلغ ذروته خلال مكافحة الارهاب والتطرف ولاسيما الحرب ضد تنظيم "داعش" الارهابي في سوريا؛ وما نجم عنه اليوم من هزيمة الارهابيين في هذا البلد والحفاظ على سلامة الاراضي السورية.

واردف بروجردي قائلا، ان الاتفاق النووي يجسد ايضا نموذجا ناجحا اخر للتعاون الدولي بين طهران وموسكو؛ وفي الواقع شكل نصرا للدبلوماسية ومواجهة التحركات اوحادية الجانب من قبل امريكا.

109-1

تصنيف :

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة