اتهام جنوب أفريقيا بالانحياز إلى سلفاكير

اتهام جنوب أفريقيا بالانحياز إلى سلفاكير
الإثنين ١٢ مارس ٢٠١٨ - ١١:٠٧ بتوقيت غرينتش

اتهمت تقارير حكومة جنوب أفريقيا بالانحياز لمصلحة حكومة رئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، وذكرت أن بريتوريا تحتجز زعيم المعارضة المسلحة رياك مشار فى مزرعة معزولة خارج جوهانسبرغ بعد أن نزعت عنه جواز سفره ووضعته قيد الإقامة الجبرية والمراقبة اللصيقة.

العالم - افريقيا

وحسبما أفاد موقع الحياة عزت التقارير تجاهل بريتوريا محنة مواطنها وليم راندلى الذي حُكم عليه بالإعدام بتهمة محاولة ازاحة نظام دولة الجنوب، كونه مستشاراً سابق لمشار، إلى انحيازها لجوبا ونيتها الانخراط في تسليح وتدريب قوات سلفاكير، كاشفة أن اتفاقية التعاون العسكري التي عقدت بين الدولتين، إضافة إلى استهداف قادة المعارضة في جنوب أفريقيا جزء من خطة واسعة تهدف من خلالها جنوب افريقيا إلى توسيع نفوذها في الدولة الوليدة.

إلى ذلك، أكد سفير كيان الاحتلال الاسرائيلي لدى جنوب السودان هنان جودو أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو سيزور جوبا قريباً، وسيجري محادثات مع سلفاكير حول التعاون الافتصادي والعسكري بين الجانبين.

ووصف جودو مواقف حكومة سلفاكير في الفترة الأخيرة بالمرتبكة وقال إن "إسرائيل" موجودة في الجنوب منذ أكثر من قرن ونصف القرن، وبين الطرفين قواسم مشتركة عدة، معتبراً أن طلب جوبا الانضمام إلى جامعة الدول العربية «إفراز طبيعي للأوضاع المضطربة بينها وبين الدول الغربية، لا سيما الولايات المتحدة».

208

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة