بانوراما: "قمة أنقرة والحل السياسي لسوريا" و"التوتر بين المغرب والبوليساريو"

الثلاثاء ٠٣ أبريل ٢٠١٨ - ٠٩:١١ بتوقيت غرينتش

"قمة أنقرة وبواكير الحل السياسي للازمة السورية" و"التوتر بين المغرب والبوليساريو ومحاذير التصعيد"

العالم - بانوراما

في ملفنا الاول، أكد الرئيس الايراني حسن روحاني ان الشعب السوري هو الوحيد الذي يحدد مصير بلاده، مشيرا الى ان التدخل الأجنبي والاسرائيلي ودعم الارهابيين لا يزال متواصلا في سوريا.

جاء ذلك في كلمة للرئيس روحاني قبل مغادرته طهران الى العاصمة التركية أنقرة لعقد قمة مع نظيريه الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان حول سوريا.

وقال روحاني ان قمة أنقرة تأتي استمرارا للجهود التي تبذل في آستانه من أجل إنهاء الحرب في سوريا وتسوية أزمتها.

في ملف بانوراما الثاني، قالت الأممُ المتحدة إنّ فريقَها الأممي الموجودَ في الصحراءِ الغربية لم يلحظْ أيَ تحركٍ عسكريٍ بالمناطقِ العازلة بين المغرب وموريتانيا. 

من جانبها قالت الرباط إنّ تحريكَ أيِ بنيةٍ مَدَنيةٍ أو عسكريةٍ أو إدارية من قِبلِ البوليساريو بدءاً من مخيماتِ تندوف في الجزائر إلى شرقِ الجدارِ الأمني للصحراءِ المغربية، تُشكلُ عملاً مؤدياً إلى الحرب. 

5

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة