الشباب الصومالية تعلن مسؤوليتها عن انفجاري مقديشو

الشباب الصومالية تعلن مسؤوليتها عن انفجاري مقديشو
السبت ٠٧ يوليو ٢٠١٨ - ٠٩:٥٦ بتوقيت غرينتش

أعلنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتها عن انفجاري العاصمة الصومالية مقديشو اليوم السبت واقتحام مسلحيها مقر الداخلية والأمن.

العالم - افريقيا

وذكرت تقارير محلية إنه "سمع دوي انفجارات قوية، في المنطقة الواقعة وسط حي بنادر، أعقبه إطلاق رصاص كثيف"، مشيرة إلى أنه لم تتضح أسباب الانفجار على الفور، بينما تصاعد دخان كثيف في المكان.

ونقلت وكالة "رويترز"، بعد وقت قليل من الانفجار الأول، عن مصدر بالشرطة القول إن انفجار ثان وقع أمام مبنى تابع للشرطة في مقديشو.

وأوضح المصدر أن الانفجار الأول نتج عن تفجير انتحاري بسيارة ملغومة قرب القصر الرئاسي.

وذكر نور علي، ضابط شرطة، أن "الانفجار الثاني وقع خارج فندق سايدكا قبالة مبنى الشرطة حيث وقع الانفجار الأول".

من جانبها، نقلت وكالة "فرانس برس" عن إبراهيم محمد، قائد الشرطة الصومالية، قوله " انفجاران هزا وزارة الأمن الداخلي الصومالية في العاصمة مقديشو".

وأوضح أن الانفجاران استهدفا مجمع الأمن الداخلي قرب البرلمان"، مضيفا أن إطلاق النار استمر بعد الانفجارات الأولية.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة