ما الذي يفعله ضباط مصريون في دمشق؟

ما الذي يفعله ضباط مصريون في دمشق؟
الجمعة ٢٣ فبراير ٢٠١٨ - ٠٨:٣٦ بتوقيت غرينتش

وصل ضباط مصريون إلى العاصمة دمشق لإدارة المفاوضات بين الروس والفصائل المسلحة في الغوطة، تزامنًا مع الهجوم البري والجوي الذي بدأه الجيش السوري على الغوطة الشرقية منذ خمسة أيام.

العالم - سوریا

وبحسب ما ذكرت صحيفة “الأخبار” اللبنانية، الثلاثاء 20 شباط، وصلت طائرة مصرية إلى مطار دمشق، وعلى متنها ضبّاط من المخابرات المصرية، بتعاون روسي، من أجل العمل على إعداد تسوية حول هجوم الغوطة الشرقية.

ونقلت عن مصادر لم تسمها أن الكلام يدور حاليًا حول مفاوضات روسية- مصرية- سورية، أي أن المصريين يجرون اتصالاتهم بـ”جيش الإسلام”، والروس يجرون اتصالاتهم بالحكوومة السورية، في محاولة الضغط على “جيش الإسلام” لدفعه نحو العمل على إخراج “هيئة تحرير الشام” إلى إدلب.

وبحسب المصادر تدور المفاوضات حول الغوطة بين رئيس تيار الغد، أحمد الجربا، ورئيس المكتب السياسي لفصيل “جيش الإسلام”، محمد علوش، برعاية مصرية من جهة، والجانب الروسي من جهة ثانية، دون التوصل إلى حل إيجابي حتى الان.

لكن “جيش الإسلام” نفى وجود المفاوضات أو دخوله فيها على لسان علوش، الذي قال لعنب بلدي إن “الروس لديهم نفس خطة حلب، والوضع في الغوطة الشرقية مختلف، وسيكون الدمار ليس فقط عليها”.

وبحسب الصحيفة، فإن أهم المطالب التي تطالب بها الحكومة السورية هي “إخراج فيلق الرحمن وجبهة النصرة من المنطقة ودخول الجيش إلى مناطق طوق دمشق في زملكا وعربين وكفربطنا وغيرها لحماية العاصمة من القصف”.

205

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : (1000) حرف

آخر الأخبار

الأکثر مشاهدة