الإمارات تستهدف المدنيين بشكل مباشر واليمنيون يتعهدون بالرد

الخميس ٢٠ يناير ٢٠٢٢ - ٠٤:١٤ بتوقيت غرينتش

واصل طيران العدوان السعودي الاماراتي غاراته الجوية على الاحياء السكنية في العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في محافظتي مأرب وشبوة شرق البلاد حيث قتل العشرات من المدنيين واوقعت الغارات دمارا واسعا في ممتلكات المواطنين.

العالمالمشهد اليمني

وزارة حقوق الانسان اليمنية وعدد من المنظمات دعت الامم المتحدة لتشكيل لجنة دولية للتحقيق في استهداف المدنيين وارتكاب جرائم من قبل العدوان السعودي الاماراتي .

هذا بينما أكد رئيس الوفد الوطني المفاوض محمد عبدالسلام أن إصرار تحالف العدوان على ارتكاب المجازر الوحشية بحق المدنيين سوف يزيد الصراع حدة وخطورة مشددا أن الشعب اليمني الذي يواجه عدوانا وحصارا لسنوات يملك كامل الحق في الرد والانتقام لضحاياه بكل وسيلة مشروعة.

الى ذلك اعلنت وزارة الخارجية الامريكية أن تيم ليندركينغ المبعوث الخاص باليمن بدأ جولة جديدة في المنطقة لبحث تنشيط جهود السلام مضيفا أن المبعوث الخاص وفريقه سيضغطون على الأطراف لوقف التصعيد عسكريا واغتنام العام الجديد للمشاركة بشكل كامل في عملية سلام شاملة تقودها الأمم المتحدة.

وأكد ضيف البرنامج اللواء خالد غراب الخبير العسكري من العاصمة اليمنية صنعاء أن التصعيد الإماراتي كان قد بدأ قبل استهداف أبوظبي ولايمكن أن تبرر استهدافها للمدنيين في اليمن ، وان سبب استمرار الامارات في استهداف المناطق المدنية في اليمن هو أنها تريد أن ترعب الشعب اليمني.

وأضاف غراب ان مهمة القوات اليمنية المشتركة في الجنوب في الوقت الراهن هي القضاء على مرتزقة العدوان

فيما أشار الاعلامي اليمني عبد السلام جحاف من بيروت الى أن الكيان الاسرائيلي حاضر في ساحة العدوان على اليمن، وان عملية استهداف أبوظبي أثارت حفيظة الصهاينة لأنهم يعرفون أن الذي استطاع الوصول للامارات بإمكانه الوصول إلى فلسطين المحتلة.

ونوه جحاف الى أن الجانب الأميركي لم ولن يسعى للتهدئة في اليمن وكل محاولاته هي لتضليل الرأي العام.

التفاصيل في الفيديو المرفق ...

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تبقى لديك : ( 1000) حرف